الاثنين، 17 سبتمبر، 2012

اهانة النواب لشباب نبذ التعصب

تواصل الشباب ، اجتمعوا واتفقوا وقرروا ، ثم طمر النواب الى الاعلام واعلنوا عن تجمعات الارادة من الجبهة الوطنية الى اقرار نبذ خطاب الكراهية !.

في الحقيقة يؤسفني سكوت الشباب عن هذه الاهانات التي يستمر النواب توجيهها واحدة تلو الاخرى لهم ، والامر يعكس محدودية التنظيم والانتشار الشبابيين ، وفي الحقيقة فإن الشباب يعلمون بأن بابتعادهم عن النواب فإنهم سيلقون مصير المنسيين المنبر والتحالف وبقية الجماعات ذات الطابع الوطني التي ظهرت قبل عدة سنوات .

ما الحل اذن ان كانت المشكلة بالنواب وبدونهم ؟!.

الحل يكمن بالنشاط والانتشار في كل مكان تحت راية العمل على نشر الثقافة السياسية الصحيحة بين الناس وخصوصا الشباب ، تويتر والمنتديات مع مساحة اعلامية الكترونية من الممكن ان تصل لاسباب المشكلة المتمثلة بقلة الوعي السياسي .

ليس لكم الا هذه بالتوازي مع العمل الميداني من خلال التنسيق ودعم فكرة التجمع او الحزب السياسي الشبابي حدم .

اتركوا اشباه النواب وتحركوا بالاتجاه الذي يشجع ذوي النزاهة والرؤية ورجاحة العقل لخوض الانتخابات القادمة في جميع الدوائر .

هناك تعليق واحد: