الأحد، 28 أبريل، 2013

اغلاق المحطات النووية الالمانية ومستقبل الكويت !

اصدر الالمان قبل فترة قرار بالتخلص التام من الاعتماد على الطاقة النووية في انتاج الطاقة الكهربائية بحلول العام 2022، و من المتوقع ان يتم التخلص بشكل نهائي على مستوى العالم من الطاقة للنووية في حلول العام 2040.

هذا القرار الذي اصدرته حكومة بحاجة للطاقة كاحدى اكبر الدول المتقدمة في الصناعة يدلل على ان البديل بات متوافرا ، وهذا مايمكن مشاهدته عبر انتشار مزارع طاقة الرياح في اوربا ( في بريطانيا وحدها مزارع طاقة الرياح تحتاج لمساحة 1% من مساحة بريطانيا لتغطي احتياجات الطاقة غير التنقل)، بالاضافة الى التحول الى المباني صديقة البيئة ويضاف اليها سياسة ترميم المباني التاريخية لتكون اكثر صداقة للبيئة او على تعبير احد المهتمين بالطاقة جيريمي ريفكن الذي وصفها بالثورة الصناعية الثالثة.

اذن نحن نتحدث عن تحولات تمس المصدر الاساسي لدخل الكويت ، وبالتالي من المفترض ان تدرس كافة الاحتمالات وان تكون الدولة قد شرعت بوضع خطة واليات وجداول واضحة للتنفيذ بل انها من المفترض ان تكون قد شرعت بالتنفيذ!.

لا شئ سوى ( فسفسة) مداخيل الدولة وفوائضها على (تمظهر الجاهلين!).

ثم يأتي من يقول الله لا يغير علينا او ان يأتي امثال المرتزق جهاد الخازن لينظر بحال المعارضة الكويتية فتبا له ولمن يدفع له !. 

ليست هناك تعليقات: