الأربعاء، 27 أكتوبر، 2010

جماعة الآن = جماعة سكوب :)

الى القائمين على جريدة الان .. مع التحية !!
العم بو سالم رحمه الله , عاش مخلصا ومحبا للتيار الوطني الذي كرس عطاءه لخدمته وبالتالي لخدمة تقدم البلد على حساب وقته ومصالحه الشخصية , ومهما كانت مشاعر الحزن تعم المقربين للعم الحبيب الا ان الحقيقة تتلخص بأن لو العم بو سالم لازال حيا لأعترض على إلغاء الندوة !.
بلاكم فتن وانتقدوا على أمر يستحق أما الندوة فبإتمامها لأكبر تقدير لجهود العم بو سالم رحمه الله , وهو من اشد مؤيدي استمرار العمل الوطني مهما كانت الظروفو !.
-------

الى ما يسمى التيار الوطني في الكويت ..

هل لازال الرئيس إصلاحي ويحتاج للفرصة ؟!
من البداية قلنا , بأن الرئيس وحكومته لا تنطبق عليهم مواصفات رجال المرحلة وليس لهم لا ناقة ولا جمل في المجال القيادي , وليست لهم لا رؤية ولا منهج ولا تتفقون معهم بمعاييرهم , كل ما بالأمر انهم يتخبطون فيما يسمى بالخطة التنموية التي تحتاج لقادة فعليين من اجل انجازها وبهذه الميزانية الضخمة !.

فليرحل الرئيس فنحن والله نستحق الأفضل !!.

هناك 4 تعليقات:

الراية يقول...

الان وناشرها ياخوي حمد صاروا مكشوفين على الاخر ومصداقيتهم انضربت عدل في الفتره الاخيرة وبالذات بدفاعهم عن التكتل بشكل رهيب

اما التيار الوطني فا خلاص صار التيار الحكومي لاتتوقع منه شي غير حب خشم الحكومة مقابل صفقاتهم

أندلسي يقول...

الأن ابتعدت عن دورها كوسيلة اعلامية وبدت تصير ادات بيد بن طفلة وزايد الزيد لصرب خصوم او تفكيك خصوم.

اما التيار الوطني فباجي وعد صالح الملا باستجواب الرئيس ووصفه له بالتاريخي والمفصلي عطهم فرصة اخيرة ونشوف.

عبدالرحمن يقول...

عزيزي حمد

هل بقي من التيار الوطني شيء !!

حـمد يقول...

زملائي الافاضل

تحياتي لكم جميعا