الاثنين، 13 أكتوبر، 2008

مضخة الشعب

هي مضخة يا بو راكان , ولكنها ليست مضخة الحكومة وانما هي مضخة الشعب الذي بات يئن اكثر من السابق , بعد ان توسمنا خيرا عندما رفع شعار المساواة والعدالة , قلنا فرجت والكثير من الاصلاحات ستقوم وستعود الكويت كما كانت مكانا واسعا على اهلها .

لنفترض اليوم , ماذا لو هاجر كل الوافدين عن الكويت , ما الذي سيحدث ؟

اول اجابة على هذا السؤال هي ان المواطن البسيط سيستفيد بالدرجة الاولى من قضية ارتفاع حجم العرض على الطلب في مسألة الايجارات , فالشقق الخاوية ستبحث عمن يؤجرها بأي قيمة المهم ان لا تتم خاوية , وبذلك سيستقر الكثير من المواطنين في الشقق وستخفف عن الناس ازمة الاسكان وارتفاع الايجارات وبالتالي سيقل الطلب على العقار مما سيؤدي الى انخفاضه , البضائع بالاسواق ايضا ستبحث عمن يشتريها , الضغط على البنى التحتية - الماء والكهرباء - الشوارع المجاري - المستشفيات - ادارات الدولة سيقل الى النصف تقريبا - او ايا كانت النسبة ففي كل الحالات سيقل هذا الضغط , هذا غير تزايد الفرص الوظيفية للعاطلين عن العمل .

ولذلك فإن الحديث اليوم لا يجب ان يختصر الى استنزاف اموال الدولة لانعاش السوق ولا الى خدمات الماء والكهرباء المدعومة من الدولة , القضية اكبر من ذلك يا ابا راكان , فالوافدين اغلبهم موظفي شركات حسبتهم ارخص على هذه الشركات من المواطنين و هؤلاء يشغلون العقارات المؤجرة وهؤلاء يستهلكون الماء والكهرباء المدعومين , ويؤثرون سلبا على البنى التحتية المجانية الاخرى .

فهل هناك من يجرؤ على طرح هذه المواضيع ؟ , ام ان اعضائنا جميعهم من الفئة التجارية و بينهم من يملك اسهم او عقار او من يستفيد من اهتراء البنى التحتية للاستحواذ على مناقصات الصيانة , كيف لا وجميع اعضائنا يصلون الانتخابات باموالهم الخاصة لا بدعم الشارع والجماعات الشعبية المنظمة !, الن تتوقفالسرقة المستمرة الى ماشاء الله ؟!.

هناك 5 تعليقات:

Yin يقول...

ما عندي أي مشكلة مع الوافدين ولكن لي مشكلة مع أعدادهم التي تزداد بالدقيقة بدون مبرر
والدولة تعاني ..
ولا تطوير وكل شي في إنحدار ولا زلنا نستقبل أعداد هائلة منهم ..
وكلمتك إن الشركات توفر هذا كان أول الحين تعال الخاص وشوف مرتبات الوافدين! شي خيالي والكويتي إذا طلب نصهم كشوه بره
موضوع حسااس يا حمد ولن يواجهه أحد
وكل كلمة سطرتها حقيقة
ولكن هل تعتقد إن شعبنا سيقبل بالأعمال التي يقوم بها الوافد البسيط؟؟؟ وهذا تساؤل بسيط من تساؤلات عدة
ما تتحدث عنه عبارة عن شبكة من المشاكل المتداخلة لا مشكلة واحدة
وعلينا أن نفككها إلى بنود وأن نجد حلول لكل بند على حدة
وبما أن التحليل والحلول بيد الحكومة والمجلس فإقبض من دبش
لأن ماكو رياييييييييييل

إحبااااااااط حكومي برلماني شعبي
الله كريم

تسلم على الطرح يا حمد
:)

حـمد يقول...

عزيزتي يين

انا ايضا لست ضد العمالة الوافدة وانما ضد كثرتها على حساب حياة المواطن , اليوم المشوار الواحد يأخذ يوم المواطن واذا الشركة مستفيدة من الوافد وتعطيه اكثر من الكويتي فعليها بالعافية ولكن عليها ان تدفع ضريبة بسبب الضرر التي تلحقه بمنشآت الوطن وبحياة المواطن .

اما بالنسبة للاعمال البسيطة , فايضا من الممكن ان توكل للوافدين بطريقة مدروسة لا عشوائية , والعمالة المتدنية من الوافدين لا تشغل الشقق التي تتناسب مع متطلبات الشاب الكويتي بل ان هذه الفئة ليس لها حق الاستفادة من الالتحاق بعائل وبالتالي هي فئة العزاب ومن الممكن ان تكون لهم مناطق سكنية خاصة .

انا هالسنة صوتت والسنة الياية احتمال اقاطع الانتخابات او ربما اكتفي بالتصويت لصالح الملا ما لم يظهر زلم يستحق او سيدة حديدية .

شكرا لج وتحياتي لج وللقاطع يانغ :)

Yin يقول...

أحمل نفس الفكر وببالي نفس الحلول
يبيلها دراسة وتحليل
وأغلبية الوافدين "الأجانب بشكل خاص" يحصلون على أفضل المرتبات والعروض والإغراءات ويسكنون أفضل الشقق ويقومون بأعمال من الممكن أن يقوم بها الكويتي\ة وبأداء وعطاء افضل
عملت مع عدد لا بأس به من الأجانب وأقسم لك بأن أغلبيتهم كذبوا على السيرة الذاتية وبعضهم يقضي وقته على الإنترنت لسرقة أفكار وتقديمها بإسمه إلى الإدارة الفاشلة التي عينته أو chatting
مع عائلته إن لم تكن معه
خلها على الله

أما يانج الله يعينه دوامه الرسمي طويل وأضف إليها عمله في حملة الحج ككادر إداري وتخيل الإستعدادات لأن باقي على ذهابهم 40 يوم فقط

وأنا قايمة بالواجب أطرح عليه المواضيع التي أقرأها وآخر الأخبار :))

secret يقول...

عزيزي حمد
يعطيك العافية على الموضوع اللي من زمان و انا افكر فيه

العمالة بالكويت لا شك ان منها المنتج و منها الغير منتج، يعني في منهم كفاءات فعالة، لكن انا مقتنع ان نسبة العمالة الغير فعالة و المضرة عددها يفوق الباقي باضعاف مضاعفة

انا سمعت و العهدة على الراوي ان في قطر الشقيقة يطبق نظام الكوتا بالنسبة للعمالة الوافدة

يا اخي اثرت شجوني بهالموضوع

حـمد يقول...

عزيزتي يين

شكرا لاثرائك للموضوع كما اعتدنا منك

والبركة فيج وانشالله التوفيج ليانغ

تحية لج


عزيزي سكرت

لا اعلم ما النظام المعتمد في قطر لكن اللي اعرفه ان قطر قاعدة تحاول تستفيد من تجربة الامارات والكويت لكي لا تقع باخطائهما , ولذلك هي تسمي نفسها بقطر المستقبل

تحية لك ..