الأربعاء، 11 يونيو، 2014

مستند البراك مذيل بتصريح مؤسسة مغلقة !.

تحديث مهم: وصلني من الزميل المشكور @7iilm_ التعميم التالي ( المتعلق بثانيا ) الذي يسمح للبنوك استخدام الكيفاكتس لوغو الخاص ب FSA لمدة عام بدءا من الاول من ابريل 2013. 




-----------------------------------------------------------------------

من خلال هذا المبحث , تبدأ الاسئلة بطرح نفسها حول دقة المستندات وصحتها , في ما ان كان الخطأ الوارد في كشف الحساب معقول بحيث لم يصحح البنك اوراقه مما يعرض العميل الى مشاكل وشكوك قانونية؟ ام ان هنالك تزوير لاشعال ازمة , و فات القائمين على هذا التزوير ما جرى في بريطانيا من تغييرات؟ , ام انها مناورة اخرى الهدف منها الاثارة باتجاه معين بحيث تكشف الاوراق الصحيحة ان وجدت بعد ان يتم الضحك على الجموع وكل من هم على الساحة السياسية باوراق fake ?!. بكل الاحوال .. الخطأ حتمي بأوراق البراك ولكن .. من اين اتى الخطا؟!.

وصلني البحث ادناه من صديق رفض ذكر اسمه - مع بعض التصرف.

---------------

الرد على الإدعاءات المتعلقة بتحويلات مالية للسادة القضاة

أولا: تطابق رقم الحساب المزعوم المرسل اليه في تحويلين ماليين لشخصين مختلفين وتطابق رقم الحوالتين.



ثانيا: كشف الحساب المنسوب للشيخ صباح ناصر المحمد الصباح ينتهي بتاريخ 31-5-2013 وهو ما يعني بأن تاريخ إصدار هذا الكشف يكون بتاريخ 31-5-2013 أو أي موعد يليه لا قبل ذلك، وقد ذيلت كل أوراق الكشف الصادر عن المؤسسة المخفي اسمها بالنص التالي
: Authorised and Regulated by the Financial Services Authority.







وهي هيئة الخدمات المالية والتي يطلق عليها اختصارا (FSA) وهي هيئة رقابية شبه قضائية مسئولة عن تنظيم الخدمات المالية في المملكة المتحدة بين عامي 1997و 2013. وقد قررت الحكومة البريطانية الغاء الهيئة في ديسمبر 2012 نظرا للفشل التنظيمي للبنوك قبل الازمة المالية العالمية في 2008 وارتباط ذلك الاخفاق بالتأثير السلبي لتلك الازمة على المملكة المتحدة , وان يدخل هذا الالغاء حيز التنفيذ في الاول من ابريل 2013. وهو ما يعني استحالة ان يكون للهيئة ( المؤسسة ) أي دور او ان تكون عليها اي مسئولية بعد هذا التاريخ.


من الاول من ابريل 2013 , قسمت وتحولت المسئوليات التي كان مناط ب FSA القيام بها الى منظمتين هما Prudential Regulation Authority  PRA و Financial Conduct Authority FCA  وتحت مظلة وإشراف بنك انجلترا, وبالتالي من الطبيعي ان تنتقل التصاريح لاحدى هاتين المنظمتين او لكليهما حيث ان مسئولية الكشف الصادر تقع ضمن صلاحيتهما منذ الاول من ابريل 2013. 

رابط للاستزادة حول هذا الموضوع : بي بي سي 

ملاحظة : FSA انشأت في 2001 حسب الويكيبيديا. و البي بي سي في 1997.

--------------

من غير اي تيقن لا بسلامة الاوراق ولا بتزويرها .. لابد من التحقيق الدولي المحايد بالقصة بدلا من اتخاذ المواقف العصبية الجازمة سواءا بصحة او عدم صحة المستندات .. 

كفى ضحكا على الناس , ولتخرج المستندات كما هي هذا إن وجدت !.

ليست هناك تعليقات: