الأربعاء، 9 نوفمبر، 2011

جماعة - سلام الان - تتعرض لمضايقات المتعصبين

بدأت جماعة - سلام الآن - Peace Now - إضغط على الشعار بالشريط الجانبي بالمدونة - بالمعاناة من مضايقات يقوم بها المتعصبين الاسرائيليين المناهضين لحل الدولتين الذي تتبناه الجماعة والذي ترى بأنه حل منطقي لا يورط اسرائيل بالمزيد من التجاوزات على حقوق الانسان ولا يعرضها لإستمرار عداء بقية دول المنطقة لها , وهي ترى ايضا انها لايمكن ان تنجح بالتخلص من الفلسطينيين وبالتالي لابد من التعايش معهم عبر هذا الحل السلمي .

وهذه المضايقات تكررت , ففي المرة الاولى كتبوا على الجدار تهديد بوجود قنبلة في مقر الجماعة , وفي المرة التالية دونوا عبارات على حائط وعلى سيارة احد الناشطين بالجماعة تحوي تهديدا بالقتل , وتقول الجماعة بأن الشرطة لم تتصرف بشكل جدي ولم تصل الى اتهام ولا حتى شخص واحد !.

ما يهم بالموضوع ان الجماعة تعاني وتستحق كل اشكال الدعم لأنشطتها , واهم اشكال الدعم هو اقناع العرب بشكل عام والفلسطينيين بشكل خاص بأن حل الدولتين هو مايجب ان نؤمن به من اجل التعايش , فلا أي طرف سيكون قادر على القضاء على الاخر وبالتالي فإن العداء المتواصل لن يؤدي الى شئ .

الجماعة تستحق المتابعة فعلا وتستحق الدعم وهي تعبر عن الصوت الشبابي المتحرر من التعصبات الدينية والقومية , فالعالم يتغير , ولا شيئ يمنع من ان يتحول النفس العدائي الى تعاون وتحالف لتحقيق هدف يخدم الطرفين وينهي مشكلة الصراع والنزاع ومعاناة الشعوب خصوصا المستضعفة منها كما الشعب الفلسطيني .

ليست هناك تعليقات: