الاثنين، 7 فبراير، 2011

وزير الداخلية الجديد الشيخ أحمد الحمود الصباح

ليست لدي معلومات عن تاريخ الشيخ احمد الحمود في وزارات الدولة , الا انني سمعت كثيرا عن ان الرجل قيادي وصاحب قرار ونزيه والعهدة على الرواة , ولم اكن اتوقع بأنني سأكتب عنه مبكرا على اساس ان لا معلومات لدي حول خبرته و الان استلم الوزارة حديثا وبالتالي لايمكن الحديث عن هذا الموضوع بالنسبة لشخص مثلي ليست لديه معلومات كافية .

أما ما قيل عن موقف الوزير اليوم من ندوة الوعلان , فالموقف ان حصل ( قيل بأن الوزير قد حضر الندوة وامر القوات بالانصراف ) , ان صح ما قيل فأرى بأنها بداية ليس من السهل تصورها , بداية مصالحة مع المختلفين مع الحكومة وقرار شجاع يدل على ثقة مسؤول بالمواطنين والمعارضين , ومثل هذه الروحية تعبر فعلا عن رجل ديمقراطي من الاسرة ويثق بالناس وأحييه على هذا الموقف , فالديمقراطية كما قلت سابقا مرتبطة تماما بثقة السلطة بالشعب , وعلى هذا الاساس فإن الدستور قد منح الامة الحق بالتشريع وبممارسة العمل الرقابي .

هذا الموقف اشعرني بالاعتزاز , واؤكد مرة اخرى بأنني لا اعرف الوزير - حيث انني كنت صغير في السن - سوى ما كنت اسمعه عن نزاهته وعن تحليه بصفات القيادي , وهذا ما تأكد فعلا .

لن اتحدث عن الملاحظات على وزارة الداخلية , فالرجل على ما يبدو قادم للعمل وهذا ما اتمناه , ولن اتحدث سوى عن قضية الدكتور الوسمي الذي لا اعلم ان كان من الناحية القانونية للوزير الحق بالتدخل وسحب القضية ام لا , فالوسمي لايمكن ان يعادي الحكم او يحرض على انقلاب او شيئ من هذا النوع , فمن يدعو للتمسك بالدستور فإنه بالضرورة يدعو للتمسك بنظام الحكم على اساس الضمانات المشددة في المواد المتعلقة بإمارة الدولة .

شكرا معالي الوزير .

هناك 5 تعليقات:

حبيب العادلي يقول...

ما زلت حمار يا حمد

بتعيش حمار

وتموت حمار

هذا قدرك وما تقدر تغيره

غير معرف يقول...

الخط وايد صغير ومتعب للقراءة

شوف لك حل لهذه المشكلة أو .... أرحل

: )

غير معرف يقول...

رد على حبيب

حمد محشوم عن الحمار

غير معرف يقول...

رد على حبيب

حمد محشوم عن الحمار

غير معرف يقول...

ليش دوم اسلوب بلطجية النظام يكون واطي !!!

و دمتم سالمين
بو حيدر