الجمعة، 28 يناير، 2011

درس مصــري للكويــت !

ربما يتسائل البعض , كيف تؤيدون التظاهرات المصرية وبنفس الوقت تستنكرون قمع القوات العسكرية او تعاملهم بعنف مع المتظاهرين ؟.

طبعا هذا السؤال يعيدنا الى الاسس الحقيقية للخلاف , فالحرية تثق بالناس وبطريقة تعبيرهم عن مشاعرهم تجاه مشاكل الوطن , وبالتالي فإن حدثت مثل هذه التظاهرات فهي لابد وان تعبر عن شيئ يتضايق منه الناس , ويقاس حجم الغضب بحجم التمرد الشعبي على القوانين وعلى الحاكم وقراراته ومدى رفضهم الانصياع للأوامر الأمنية .

وعندما نتتبع المشكلة سنجد ان الحكم لم يتعدى على الدستور هناك فقط وانما استغل قانون الطوارئ في غير محله ليس من اجل ظروف امن البلد وانما لظروف امن النظام ولاحكام السيطرة على الامة المصرية وعلى الدولة بشكل عام .

ولذلك دائما ما نقول , بأن ليس هناك من الناس من سيخرج عن النظام العام في حال لو كان الدستور والقانون يطبقان , بالاضافة الى استمرار القيادة السياسية في اي دولة بالعمل على تقرير الافضل والأيسر للناس , اللهم ربما بعض المجاميع الصغيرة التي تختلف بالرؤى مع القرار معين و مثل هذا الخلاف لن يصل بمداه لما حصل في تونس او الانتفاضة الجبارة الجارية في مصر اليوم .

هذه رسالة لنا حتى نحن في الكويت و خصوصا السلطة التنفيذية , عليها احترام الامة عبر احترام النظام العام والدستور والقوانين ومبادئ حقوق الانسان ومبادئ الحرية وعبر اختيار الاصلح من المسؤولين من اجل اتخاذ افضل القرارات لصالح الامة قبل اي شئ آخر .

فلنستوعب الدرس للوقاية من اي فوضى قد يؤدي اليها الفساد بتسيده والتخريب بطغيانه !.

هناك تعليق واحد:

f7ee7eely يقول...

الأخ المحترم \\\\\ أرى أنك أنت بحاجه لهذا الدرس أكثر من السلطة التنفيذية